المسيحية تسأل والاسلام يجيب حوار اسلامي مسيحي محترم بالفيس بوك


 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
******* منتديات المسيحية تسأل والاسلام يجيب حوار اسلامي مسيحي محترم بالفيس بوك ** ترحب بكم مع تحيات اسرة ادامن المجموعة ** Isac Edward **محمد صالح الخالدي ** Mohamed Hassan ** سلطان جبريل المعبدى ** Shaimaa Mohamed ** أ.د أبو إبراهيم الحلواني ** Amel Abdelmalek ** Mayssoun Driddi ** أمجد مغربي ** Salman Niazi ** Luna Magdy ** سحر الزيدكية ** محمد عنتر منصور ** Chafika Naalamene ** محمد سيد ابن ادم **هشام هاشم ** Sara Dwidar ** Louai Ahmed ** Kambel Lionel ** هشام هاشم محمد ** Alaa Soliman ** عبد اللاه ابو رحاب ** امال عبد المالك ** ليلى علي ** اسامه المغربي ** ليلي المغربية ** اسامه فهمي ** layla lili ** محمد عيد ******* مع اطيب امنيات ادامن جروب المسيحية تسأل والاسلام يجيب حوار اسلامي مسيحي محترم *******

شاطر | 
 

 ......فتح مصر ..من المراجع المسيحية ....

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: ......فتح مصر ..من المراجع المسيحية ....   الإثنين سبتمبر 01, 2014 5:33 pm

كانت مصر قبل الاسلام يعيش فيها المسيحيين في القرن الرابع الميلادي وحدثت انشقاقات بين طائفتي الارثوذكس والكاثوليك وكان الرومان لديهم القوة والغلبة والجيوش وطغوا على اخوانهم الارثوذكس وهذا مانجده في كتاب الانبا شنوده عيد النيروز تحت عنوان تاريخ الكنيسة هو تاريخ الشهداء يقول ان تاريخ الكنيسة هو تاريخ الاستشهاد ففي وقت نيرون استشهد بطرس وبولس واستمر الامر الى 313م حتى وقت قسطنطين ولكن استمر الاستشهاد والارهاب الديني حتى بعد مجمع خليقدونية وكثير من الاباء استشهدوا من اخوانهم المسيحيين المخالفين لهم في المذهب .
*كتاب ناظر الاله مرقس الرسول للانبا شنوده -90 يقول ولما حدث الانشقاق الخلقيدوني 451م ونفى ديوسقورس البابا 25 من باباوات الاسكندرية تعرضت الكنيسة القبطية لاضطهاد مريع من الكاثوليك استمرت 150 عام حتى الفتح العربي واستولوا على كنائسنا لدرجة ان كثيرا من باباواتنا لم يكن يجلسون على كرسيهم في الاسكندرية وما كانت لهم كنيسة واحدة يصلون فيها وبالتالي وقعت كنيسة مارمرقص التي فيها جسد مرقس تحت يد الكاثوليك حتى644م(الفتح الاسلامي).
في 70-يقول-ثم سال عمرو بن العاص عن بابا الاقباط وكان في حالة هروبه الى الصعيد (بنيامين) من اضطهاد الكاثوليك وظل 13 سنة بعيدا عن كرسه قبل الفتح الاسلامي فكتب عمرو اليه خطابا بخط يده يطمئنه فحضر البابا واستلم منه الراس بعد ان قص عليه ماحدث واعطاه 10 الف دينار برسم بناء كنيسة عظيمة على صاحب هذه الراس .ونفس الكلام في تاريخ الامة القبطية –خلاصة تاريخ المسيحية في مصر –تاليف لجنة التاريخ القبطي طبعة1932م -128+وايضا ذكر في وطنية الكنيسة القبطية وتاريخها لانطونيوس الانطوني 66-
*فتح العرب لمصر-الفريد جيبتلر -216 ولعل مايدعوا للحزن والاسى اذ لايذكر في ذلك العصر من الاضطهاد سوى شيء واحد وهو ان الروم كانوا يخيرون الناس بين قبول مذهب خلقيدونية بنصه وهو كتاب ليو وبين الجلد او الموت .
*تاريخ المسيحية الشرقية-عزيز سوريال عطيه -104 ويمكن القول ان الاقباط لم يكونوا متعاطفين مع البيزنطيين المالكيين(الكاثوليك)مذهبا والذين اذاقوهم صنوف العذاب
وفي 105 –اما العرب فقد اتوا لتحرير القبط من الاغلال البيزنطية اذ ان موقفهم من اهل الكتاب او اهل الذمة موقفا كريما وسمحا وتاكدت فحواه من واقع العهد العمري الذي كفل للاقباط حريتهم الدينية بشكل لم ينعموا به ابدا تحت النير البيزنطي ولقد اتضح هذا الموقف العربي الكريم بعد ان استقر الحكم العربي في مصر ولقد خرج البطريرك الشريد بنيامين البطريرك38 (الذي طرده الكاثوليك)من مخباه في الصحاري لمدة 10 سنوات واستقبله القائد عمرو بن العاص باحترام شديد ثم اعاده الى منصبه في الاسكندرية معززا مكرما ليرعى شئون الكنيسة .
103-يقول-ويرتبط فتح العرب لمصر بلقب اجوف بحريق مكتبة المدينة على يد عمرو بن العاص تنفيذا لاوامر عمر بن الخطاب ولكن هذا من نسيج الخيال وهي اقرب للاساطير في كل تفاصيلها وهي من حكايات الرحالة الفارسي عبدالله اللطيف البغدادي والاسقف السرياني يعقوبي بن العبري ..وواقع الامر لا توجد مصادر معاصرة او حولية تشير لهذا او بشيء منه بل انه من المشكوك فيه ان الاسكندرية عند وصول العرب عام642م كانت لاتزال تحوي شيئا من مكتبة البطالمة فلقد تم احراقها منذ زمن بعيد على يد يوليوس قيصر عند هجومه على الاسكندرية لمساعدة كليوباترا7 ضد اخيها عام 48ق.م .ويضاف على ذلك في القرن 4م عندما صار للمسيحية الغلبة في الاسكندرية قضت على بقايا الوثنية وهجم المسيحيون على كل بقايا الوثنية ودمروه تماما ومن ذلك على طبيعة الحال ما كان قد تبقى من مكتبة البطالمة الوثنية ويقول الخلاصة ما قيل ان عمرو بن العاص احرق الكتب في افران الحمامات في الاسكندرية تلفيق كاذب ..
وذكر ذلك ايضا في موسوعة من تراث القبط ..الجزء 1-صفحة 207

*فيديو خاص للانبا شنوده يتحدث عن الفتح الاسلامي وعمرو بن العاص..
http://www.youtube.com/watch?v=LBA4QgkEg9A
*دليل الى قراءة تاريخ الكنيسة لجان كمبي 1-156 يقول ولقد سجل التاريخ ترحيب هذه الشعوب بالعرب الفاتحين وخاصة في بلاد الشام ومصر
..في الجزء الثاني-168 فانتعشت الكنيسة القبطية وتنظمت في حكم عمرو بن العاص فاعتقد الاقباط لفترة ان انتصار العرب عاد لهم الحرية والكرامة الشخصية ولاسيما ان عمرو بن العاص اتبع وصية نبي الاسلام وعطفه على الاقباط اذ جاء في الحديث ان الله سيفتح مصر فاستوصوا باقباطها خيرا فان لهم ذمة ورحما فقد كانت مارية المصرية زوجته ام ولده ابراهيم (مرجع لمكاريوس توفيق) -
*قصة الكنيسة القبطية للدكتورة ايريس حبيب المصري 2-213 وفي تلك الاثناء تعهد عمرو القبط بانه يدع لهم الحرية في العبادة كما يدع لهم حرية التصرف في شئونهم القضائية والادارية ولم يكتفي بذلك بل اقام بعض منهم مديرين لمختلف الجهات ولم يطالبهم بغير الجزية اذ الغى الضرائب الفادحة التي فرضها اباطرة القسطنطينية التي فرضوها على المصريين بغير رحمة على ان عمرو بن العاص مع تسامحه قد اعفى القبط من التجنيد فحرمهم بذلك عن الدفاع عن وطنهم
*تاريخ الامة القبطية ليعقوب نخلة روفيلة 63 يقول-ومما حبب الاقباط في عمرو بن العاص وجعلهم يميلون اليه كل الميل انه كان مراعيا في كل تصرفاته مصلحتهم وراحتهم فلم يجبوا منهم اكثر مما صولحوا عليه بغير زيادة او نقصان
وفي 52-وفي هذا دليل على احكام الوفاق وتمكين العلاقات بين القبط والعرب حتى اباحوا لهم بناء كنائس ومعابد متعددة في وسط الفسطاط التي هي مقر جيش المسلمين على حين ان المسلمين كانوا يصلون ويخطبون في الخلاء ولم يكن لهم سوى مسجد واحد الذي بناه عمرو بن العاص
وفي 58- يقول-وحاولوا النزول بها فمنعهم المقوقس من ذلك فنزلوا بساحلها وانضموا اليها من كان بها من الروم الذين نقضوا العهد اما المقوقس فالقبط تمسكوا بعهدهم مع المسلمين ودافعوا عن المدينة مااستطاعوا فخرج الروم منها وصاروا يعيثون فسادا في القرى وينهبون مابها ويقتلون سكانها فخاف اهل مصر سوء العاقبة واجتمعت كلمة القبط والعرب على ان يطلبوا من الخليفة عمر بن الخطاب ان ياذن لعمرو بن العاص في العودة الى مصر لمقاتلة الروم لتدريبه على الحرب وهيبته في عين العدو
*تاريخ مصر ليوحنا النقيوسي 219-يقول-قام تيودور مع الجنود والرؤساء وسار الى جزيرة قبرص وترك مدينة الاسكندرية ومن ثم دخل عمرو رئيس المسلمين دون تعب في مدينة الاسكندرية واستقبلوه اهل المدينة بتعظيم لانهم صاروا في فقر وبلاء شديد ودخل الانبا بنيامين بطريرك الاسكندرية بعد الهروب لمدة13 عام وسار الى كنائسها وزارها كلها
*وهاهو القمص سيدروس عبدالمسيح يتحدث عن عمرو بن العاص ..ويقول شكرا عمرو بن العاص
http://www.youtube.com/watch?v=h5bq_IEi9_Q
*اضطهاد الاقباط للوثنيين لجون لوليمار 3-126 بينما ندد امبريسوس اسقف ميلان بطبيعة العقوبه فانه لم يتعاطف كثيرا واتفق اخرون على ان الهراطقة استحقت القليل من التسامح ولاتستحق الانصاف فلم يوافق ذهبي الفم على احكام الموت بل فضل مصادرة كنائس الهراطقة ومنع اجتماعاتهم وقد حبذ جيروم هذا الراي وعندما تكلم اوغسطينوس عن الدوناتين (الهراطقة) قال عند الفشل في اقناعهم فان الكثيرين ينبغي ان يردوا الى سيدهم وربهم بقضيب من الالم المؤقت مثل العبيد الاشرار .
*كتاب تاريخ الكنيسة القبطية لمنسى القمص لطبعة 1924م -333 وملك سيديوس على الشرق ابنه اركاديوس سنة 395م فصار على منهج ابيه وامر ان تغلق جميع هياكل الاصنام في مصر ومنع التدين الا بالدين المسيحي وصار الناس يدخلون فيه حتى هجرت هياكل الاصنام فاعطى القيصر بطريرك الاسكندرية تصريحا ليتصرف فيها كيفما شاء فهدمت واقيمت مكانها كنائس وضيق اوركاديوس على الاريوسيين(طائفة مسيحية)واخذ الكنائس منهم بعد ان حكموها 40 سنة واسقط من جيشه أي اريوسيا وطردهم من جميع الدوواين ..
هذا ايضا في تاريخ الفكر المسيحي (يسوع المسيح عبر الاجيال) لحنا جرجس الخضري 4-413
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احمد البابلي



عدد المساهمات : 1
تاريخ التسجيل : 21/12/2015

مُساهمةموضوع: رد: ......فتح مصر ..من المراجع المسيحية ....   الثلاثاء ديسمبر 22, 2015 7:09 pm

" />
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
......فتح مصر ..من المراجع المسيحية ....
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المسيحية تسأل والاسلام يجيب حوار اسلامي مسيحي محترم بالفيس بوك :: الفئة الأولى :: المواضيع الاسلامية العامة-
انتقل الى: